اختراعات ادوات منزليةابتكارات جديدهاختراعاتالمجلةمبدعوننقاط مضيئه

“رائدة الأعمال الأخلاقية” كارمن هيجوزا.. والبحث عن البديل المستدام في صناعة المنسوجات

حينما تمضي بنا السنون، ونبلغ من العمر مبلغا نقترب به من نهايته نظن أحيانا كثيرة أنه لم يعد لدينا ما نقدمه، وأننا إذا كنا غير راضين عن أمر ما، فإنه قد فاتنا قطار العمر لإصلاحه، أو لفعل ما نحن مقتنعون به أكثر. غير أن السيدة كارمن هيجوزا قدمت لنا ما يثبت غير ذلك.

رائدة أعمال أخلاقية

كارمن هيجوزا Carmen Hijosa هي سيدة من أصول إسبانية، توصف بانها رائدة أعمال أخلاقية، فهي مؤسس شركة Ananas Anam Ltd، أخذتها مهنتها التي عملت فيها على مدار 15 عاما في جولة حول العالم، حيث أن لديها خلفية في مجال تصميم وتصنيع الجلود، وعملت كمستشارة صناعية في هذا المجال، وفي إطار عملها زارت الفلبين مرارا منذ تسعينيات القرن العشرين، وهناك صدمت من التأثير البيئي السيء للإنتاج الكثيف للجلود والدباغة الكيميائية، وأدركت أن هذا لا ينبغي أن يستمر، ولكنها عرفت أن البدائل المصنوعة من الـ PVC ليست هي الحل.

"رائدة الأعمال الأخلاقية" كارمن هيجوزا.. والبحث عن البديل المستدام في صناعة المنسوجات
   

البحث عن البديل المستدام

ومن ثم كانت مدفوعة للبحث عن بديل مستدام. ولأنها لم يكن لديها خبرة في المنسوجات، فقد أمضت سبع سنوات كي تقوم بتطوير منتج بديل من خلال الالتحاق ببرنامج للدكتوراه في الكلية الملكية للفنون في لندن، وبالتعاون المشترك مع جامعة بانجور في ويلز، ومركز نورثامبتون لتكنولوجيا الجلود، ومركز ليتات التكنولوجي في إسبانيا، إلى جانب شركة NonWoven Philippines Inc في مانيلا، وشركة تشطيب المنسوجات في إسبانيا Bonditex. SA توصلت إلى منتج أنهت به  دراسة الدكتوراه عام 2014 وهي في سن الثانية والستين.

 

استخدام الألياف النباتية

كان منتجها مستوحى من وفرة الموارد الطبيعية في الفلبين، واستخدام الألياف النباتية في هناك النسيج التقليدي مثل ملابس بارونج تجالوج barong tagalog الرقيقة، وقد سعت كارمن إلى ابتكار نسيج جديد يمكن إنتاجه تجاريًا، ويكون لإنتاجه تأثير اجتماعي واقتصادي إيجابي، وله بصمة بيئية منخفضة طوال دورة حياته. وبدءًا من أخذها للعينات الأولية إلى تطويرها لسلسلة توريد قابلة للتطبيق، فإنها في رحلتها لتطوير ذلك المنتج الذي توصلت إليه كانت تستلهم مبادئ الاقتصاد الدائري وقيم “من المهد إلى المهد Cradle to Cradle“.

تقشير أوراق الأناناس

ألياف أوراق الأناناس

كان النسيج الذي استقرت كارمن على استخدامه كبديل للجلود هو ألياف أوراق نبات الأناناس والذي أسمته بنياتكس Piñatex، وهو منتج كان غالبا ما تتحول خاماته لنفايات زراعية، ومن ثم فإن استخدامه يوفر فرصة لبناء صناعة تجارية قابلة للتطوير، تساهم في تطوير المجتمعات الزراعية، مع الحد الأدنى من التأثير البيئي، حيث أن المواد الخام التي تشكل أساسه هي منتج ثانوي لمحصول الأناناس. ونظرًا لمثابرتها في تطوير ذلك البديل الطبيعي والمستدام للجلود، فقد حظيت الشركة التي أسستها لإنتاج منتجات من هذا النسيج والتي تعرف باسم شركة أناناس أنام Ananas Anam باحتضان ورعاية من خلال برنامج حاضنة الابتكار في الكلية الملكية للفنون InnovationRCA.

 إزالة القشرة الخارجية للأوراق

وكما قلنا فإن بنياتكس يتم إنتاجها من أوراق نبات الأناناس، والتي عادة ما يتم يتم التخلص منها بعد حصاد الأناناس، وبالتالي فإن المواد الخام لا تتطلب أي موارد بيئية إضافية لإنتاجها. يتم استخراج ألياف طويلة من الأوراق من خلال عملية تسمى decortication أي إزالة الطبقة أو القشرة الخارجية للأوراق، والتي تتم في المزرعة من قبل المجتمع الزراعي.

أول آلة لإزالة القشرة

وقد طورت شركة Ananas Anam أول آلة لإزالة القشرة بطريقة آلية للمساعدة في هذه العملية، مما يسمح للمزارعين باستخدام كميات أكبر من أوراق الأناناس. وبمجرد إزالة الأوراق من الألياف، يمكن استخدام الكتلة الحيوية المتبقية كسماد طبيعي غني بالمغذيات أو بوقود حيوي، لذلك لا يتم إهدار أي شيء. بعد ذلك، تتم إزالة الصمغ من الألياف وتدخل في عملية صناعية لتحويلها إلى شبكة غير منسوجة، والتي تشكل قاعدة بنياتكس Piñatex. يتم بعد ذلك نقل لفات الشباك غير المنسوجة إلى إسبانيا للتشطيبات المتخصصة.

القماش المرن

هذه العملية الفريدة هي التي تمنح مظهرها الشبيه بالجلد، مما يخلق قماشًا ناعمًا ومرناً، ولكنه متين للغاية. ومن ثم يتم توزيع النسيج النهائي على المصممين الذين يستخدمونه كبديل مستدام للجلود في الأحذية وملحقات الأزياء والملابس والمفروشات الداخلية وتنجيد السيارات.

الطابع المستدام والبعد الاجتماعي

ونتيجة لإبداعها وريادتها للأعمال ذات الطابع المستدام والبعد الاجتماعي، فقد تم الاعتراف بكارمن كقائد إبداعي من خلال عدة جوائز، حيث حصلت على جائزة مبادرة المرأة كارتييه (الابتكار المستدام – 2015) وجائزة الابتكار للنساء في المملكة المتحدة Innovate (مواد مستدامة – 2016)، كما تشارك كارمن بشكل منتظم وجهات نظرها المبتكرة حول الاستدامة في اللجان والمناسبات بما في ذلك محادثات TEDx.

 

لم يكن طول الفترة التي تطلبها البحث والدراسة (سبع سنوات)، ولم يكن بلوغها سن الثانية والستين عائقا لها عن أن تؤسس شركتها الناشئة، لتقوم من خلالها بفعل ما هو أفضل للبيئة، وللإنسان، والأهم من ذلك ما هو متوافق مع قناعاتها.

د. مجدي سعيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى