اختراعاتاختراعات تكنولوجيه

روبوت جديد لاستكشاف أعماق البحار

تمكن باحث إيراني من ابتكار أول روبوت في العالم لاستكشاف أعماق البحار، يصل مداه إلى عمق 150 مترا.

وأوضح الباحث الإيراني عبدالعلي صابري منفذ المشروع أن الجهاز حاز على الدرجة الثالثة للابتكار في مهرجان الخوارزمي الدولي للابتكار، مشيرا إلى أن الروبوت المبتكر الذي أطلق عليه اسم “مستكشف الأعماق 4” بإمكانه أن يستكشف ويصور تحت سطح الماء من عمق صفر إلى 150 مترا وخلال فترة زمنية غير محدودة، ويمكن التحكم فيه من البر.

وذكر صابري، وفقا لقناة العالم، أن أداء هذا الروبوت أسرع بكثير من الغواصين، إضافة إلى قدرته على تنفيذ مهمة الاستكشاف تحت سطح الماء لفترات غير محدودة، ما يجعله قادرا على تنفيذ مهمات الاستكشاف بشكل تام دون الخروج من الماء وارسال الصور المستكشفة الى البر.

وأضاف ان الروبوت لديه الامكانية للتصوير في المياه العكرة باستخدام أمواج ضوئية خاصة، فضلا عن امكانية استخدامه في عمليات تفقد وتصوير انابيب النفط والغاز والكابلات البحرية والمعدات والمنصات النفطية تحت سطح البحر، وكشف الالغام البحرية والبحث عن اجساد الغرقى والسفن الغارقة ودراسة طبقات الارض في قاع البحر وصناعة السدود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى