اختراعات هندسيةابتكارات جديدهاختراعاتالمجلةشخصيات علميةمبدعون

(رانيا مصطفى مرسي).. وجائزة أفضل رسالة دكتوراه على مستوى ألمانيا لعام 2021

(رانيا مصطفى عبد الحميد مرسي), هي أول مصرية تعمل مهندسة تطوير أجهزة قياس الجيل الخامس بشركة “روشيد أند شوارز” الألمانية، تبلغ رانيا من العمر 34 سنة, تستكمل دراستها العيا بألمانيا.

احتلت “رانيا” المرتبة الأولى في كلية الهندسة الألمانية وحصلت على جائزة الأداء التعليمي المتميز لطلبة الماجستير، وعملت معيدة تدرس 6 مواد في تخصص الاتصالات اللاسلكية، كما حصدت جائزة أفضل رسالة دكتوراه في قسم الاتصالات الرقمية بألمانيا، حول تقنية شحن أجهزة الاتصالات عن بعد وبدون أسلاك.

أوضحت الباحثة في رسالة الدكتوراه، أن أشكال الموجات اللاسلكية التي تزيد من نقل الطاقة تختلف عن تلك التي تزيد من معدل تحميل البيانات. من الناحية العملية، هذا يعني أن جهاز الشحن اللاسلكي يمكنه تغيير شكل الموجات اللاسلكية بطريقة تجعل بعض الأجهزة تقوم بتحميل البيانات بشكل أبطأ بحيث يمكن شحن الأجهزة الأخرى بشكل أسرع. لقد تمكنت من تصميم شكل الموجات اللاسلكية لتحقيق التوازن المطلوب بين كمية الطاقة وكمية البيانات المرسلة للأجهزة.

صرحت رانيا مرسي، لبرنامج “مصر تستطيع” مع الإعلامي أحمد فايق، عبر قناة dmc، أن شبكة الـ1G والتي بدأت في 1980 كانت خاصة بالحديث في التليفونات المحمولة فقط، قبل أن تتطور الأوضاع بالنسبة للهواتف إلى أن وصلت إلى الإنترنت والتطبيقات، مضيفة: “شبكة الجيل الخامس ستجعل هناك طفرة كبيرة تحدث بالنسبة للموبايلات، وسوف تجعل الأجهزة تتحدث”.

 وأكملت رانيا: “شبكات الجيل تعمل بنظام الترددات، وهناك محور نعمل عليه يستهدف دقة وصول المعلومات بنسبة 100% إلى الأشخاص، مثل إجراء عملية جراحية عن بعد عن طريق الروبوت، بحيث يمكن لطبيب أن يجري عملية لشخص في دولة أخرى عن بعد”.

وأردفت: “نعمل على نظام لإجراء التحكم عن بعض وبدقة شديدة وفي فترة وجيزة، بحيث يمكن لشخص أن يجري عملا في دولة أخرى بدون أن يسافر لهذه الدولة، مقابل حصوله على أموال نظير ذلك”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى